الصفحة الرئيسية الأخبار السيرة الذاتية معالم المدينة
 
مقرر قراءة في مصادر التفسير   الثبيتي ... وإيمانيات الفجر ..!   الاستنباط من القرآن الكريم   الدكتور فهد الوهبي يحصل على الشهادة الاحترافية في التحكيم من مركز التحكيم التجاري   تعيين الدكتور فهد الوهبي عضواً في اللجنة العلمية لمركز بحوث ودراسات المدينة   الدكتور فهد الوهبي ضيف حلقة نقاش بعنوان: (المسائل المشتركة بين علوم القرآن وأصول الفقه وأثرها في التفسير)   الدكتور فهد الوهبي ضيف لقاء أهل التفسير بعنوان: (حقول الدراسات القرآنية)   تحميل كتاب (المسائل المشتركة بين علوم القرآن وأصول الفقه وأثرها في التفسير)   الأحساء: الدكتور فهد يلقي دورة بعنوان: (اختيار الموضوع وصياغة العنوان في حقول الدراسات القرآنية)   محمد أيوب  
الدكتور فهد الوهبي يحصل على الشهادة الاحترافية في التحكيم من مركز التحكيم التجاري
قريباً برنامج (حديث القرآن) مع الدكتور فهد الوهبي
داخل الحرم
على جبل الرماة أثناء تصوير لقناة الشارقة
1,335,281
  1. معالم المدينة
  2. تعظيم المدينة النبوية

تعظيم المدينة النبوية

أضيف بتاريخ : الخميس, 13 مارس 2014  |   عدد المشاهدات : 2096

مجموع تغريدات : [تعظيم المدينة النبوية]

  •   حينما تقدم إلى المدينة من أي جهة كانت فإنك تخطو فوق آثار النبوة فلا تنس أن تعلو لأخلاقها وتتزين بصفاتها وسأحدثكم عن تلك الآثار قريباً.

  •   ‎‏ يا أهل المدينة .. هل استشعرتم كم مرة نزل جبريل عليه السلام إلى المدينة ليبلغ النبي صلى الله عليه وسلم وحي ربه.

  •   ‎‏ قال تقي الدين السبكي: (وطلب مني مرة بعض أهل المدينة نسخة من الكشاف فأشرتُ عليه بأن لا يفعل حياء من النبي صلى الله عليه وسلم‎‏ أن يحمل إليه كتاب فيه ذلك الكلام)... انتهى.. كلام عجيب في تعظيم قدر المدينة النبوية على ساكنها أفضل الصلاة والسلام. ‏ يقصد تقي الدين السبكي بعض العبارات التي ذكرها في حق النبي صلى الله عليه وسلم وقد بينها أهل العلم.

  •   ‎‏ قال السمهودي في آداب زيارة المدينة: (أن يلاحظ بقلبه مدة إقامته بالمدينة جلالتها، وأنها البلدة التي اختارها الله لنبيه‎‏ صلى الله عليه وسلم في الحياة وبعد الوفاة، ويستحضر تردده صلى الله عليه وسلم فيها، ومشيه بقاعها ومحبته لها وترددجبريل عليه السلام فيها).

  •   ‎‏ عن أنس رضي الله عنه: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قدم من سفر فأبصر درجات المدينة أوضع ناقته وإن كانت دابة حركها. رواه البخاري

  •   ‎‏ قال البخاري في الحديث السابق: زاد الحارث بن عمير بن حميد : (حركها من حبها). انتهى. وفيه بيان حب النبي صلى الله عليه وسلم للمدينة.

  •   ‎‏ قال الطنطاوي في شعوره عندما قيل له هذا جبل أحد: كلمةً أحسستُ كأنها أحالت خوفنا أمناً وجوعنا وعطشنا شبعاً ورياً وتعبنا راحة وهناء.‎‏ كلمة هي السحر، إن كان من الكلمات ما هو سحر قال : هذا أحد.

  •   ‎‏ ويصف الطنطاوي شعوره أيضاً فيقول: إني لا أزال أذكر من وراء ثلث قرن، كيف صبت هذه الكلمة في أعصابنا صباً، فإذا نحن نحث المطي.

  •   ‎‏ ويقول الطنطاوي: فتكلمنا بلسان العاشقين بخفقان القلب وتهطال الدموع، ومالنا لا تخفق قلوبنا وتهطل دموعنا وقد بلغنا دار الحبيب.

  •   ‎‏ ويقول الطنطاوي: فكيف لا يذوب قلب المسلم شوقاً إلى البلد الذي وطئ أرضه محمد حبيب كل مسلم صلى الله عليه وسلم ونشق هواءه وشرب ماءه

  •   ‎‏ من أسماء المدينة: سماها اللهُ (طابة): قال صلى الله عليه وسلم: (إنَّ الله تعالى سمَّى المدينةَ طابة). [رواه مسلم]

  •   ‎‏ الصبر في المدينة: قال صلى الله عليه وسلم‎: (‏لا يصبر على لأواء المدينة وشدتها أحد من أمتي إلا كنت له شفيعا يوم القيامة أو شهيداً) [مسلم]

  •   ‎‏ روضة من الجنة:قال صلى الله عليه وسلم: (ما بين بيتي ومنبري روضةٌ من رياض الجنة، ومنبري على حوضي). [رواه البخاري ومسلم].

  •   ‎‏ قال صلى الله عليه وسلم: (لا يحلف عند هذا المنبر عبد ولا أمة على يمين آثمة ولو على سواك رطب إلا وجب له النار). [أحمد وصححه الألباني]

  •   ذكر ابن كثير أن تبع الأوسط والذي توفي قبل مبعث النبي صلى الله عليه وسلم بنحو ٧٠٠ عام لما ذكر له اليهود أن هذه البلدة مهاجر النبي صلى الله عليه وسلم قال في ذلك شعراً واستودعه عند أهل المدينة فكانوا يتوارثونه خلفاً عن سلف وكان ممن يحفظه أبو أيوب خالد بن زيد الذي نزل رسول الله في داره.

  •   قال صلى الله عليه وسلم: ( أُمرت بقرية تأكل القرى، يقولون يثرب، وهي المدينة، تنفي الناس كما ينفي الكيرُ خبثَ الحديد ). [رواه البخاري ومسلم].

  •   (أمرت بقرية) : أي : أمرني ربي بالهجرة إليها أو سكناها. (تأكل القرى): أي تغلبهم ، أو أن أكلها وميرتها من القرى المفتتحة.

  •   (يقولون يثرب وهي المدينة): فيه كراهة تسميتها بهذا. (تنفي الناس كما ينفي الكير خبث الحديد): لا يبقى فيها إلا مَنْ ثبتَ وخلص إيمانه.

  •   قال صاحب كتاب سبيل الهدى والرشاد : (ليحذر من اليمين الفاجرة فيه وكذا في المسجد الحرام ومسجد المدينة فإن عقوبتها معجلة).


  • تعليقات الموقع
  • تعليقات الفيس بوك
اترك تعليق
اسمك:
التعليق:
صورة تحقق
غير مفهوم؟ اضغط للتغيير
لا توجد تعليقات حالياً .

كيف ترى الموقع بحلته الجديدة ؟

برجاء الإنتظار ...
أدخل بريدك الإلكتروني

Fahad_Alwahbi@

   
جميع الحقوق محفوظة الدكتور فهد الوهبي