الصفحة الرئيسية الأخبار السيرة الذاتية معالم المدينة
 
واجب تدريب على التدبر   مقرر قراءة في مصادر التفسير   الثبيتي ... وإيمانيات الفجر ..!   الاستنباط من القرآن الكريم   الدكتور فهد الوهبي يحصل على الشهادة الاحترافية في التحكيم من مركز التحكيم التجاري   تعيين الدكتور فهد الوهبي عضواً في اللجنة العلمية لمركز بحوث ودراسات المدينة   الدكتور فهد الوهبي ضيف حلقة نقاش بعنوان: (المسائل المشتركة بين علوم القرآن وأصول الفقه وأثرها في التفسير)   الدكتور فهد الوهبي ضيف لقاء أهل التفسير بعنوان: (حقول الدراسات القرآنية)   تحميل كتاب (المسائل المشتركة بين علوم القرآن وأصول الفقه وأثرها في التفسير)   الأحساء: الدكتور فهد يلقي دورة بعنوان: (اختيار الموضوع وصياغة العنوان في حقول الدراسات القرآنية)  
الدكتور فهد الوهبي يحصل على الشهادة الاحترافية في التحكيم من مركز التحكيم التجاري
قريباً برنامج (حديث القرآن) مع الدكتور فهد الوهبي
داخل الحرم
على جبل الرماة أثناء تصوير لقناة الشارقة
1,351,045
  1. التعريف بالإسلام
  2. الإعجاز العلمي عند المسلمين

الإعجاز العلمي عند المسلمين

أضيف بتاريخ : الإثنين, 23 مارس 2015  |   عدد المشاهدات : 1510

(ملحوظة: كتبت هذه المقالة للهيئة العالمية للتعريف بالإسلام ويمكن تحميل النشرة التي صممتها الهيئة من المرفق)

 

(الإعجاز العلمي عند المسلمين)

يؤمن المسلمون بأن الله تعالى قد كلَّمَ النبيَّ محمد صلى الله عليه وسلم وأنزل إليه القرآن الكريم، وقد أودع الله كتابه البراهين الدالة على صدق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، فلفت الأنظار إلى أعماق النفس الإنسانية بعواطفها ومشاعرها، وشدَّ الانتباه إلى ما يحيط بالإنسان من حيوان ونبات وجماد، كما بين القرآن الكريم حقائق علمية لا يمكن أن يكتشفها أحدٌّ في ذلك الوقت مما يدلُّ على صدق هذا القرآن وأنه منزل من عند الله تعالى .

ومن تلك الحقائق الكونية المذكورة في القرآن : 

قصة بداية خلق السماوات والأرض: 

إن العلوم الفضائية والطبيعية لا تزال تحبو للتعرف على أصل الكون ونشأته والمادة الأولية التي تتكون منها الأجرام السماوية وطريقة تشكيلها، وقد توصل العلماء الآن إلى عدد من المعلومات التي بحاجة إلى المزيد من الأبحاث، وقد أشار القرآن إلى أن أصل هذه المخلوقات واحد قال تعالى: ( أولم ير الذين كفروا أن السماوات والأرض كانتا رتقاً ففتقناهما وجعلنا من الماء كل شيء حي أفلا يؤمنون، وجعلنا في الأرض رواسي أن تميد بهم وجعلنا فيها فجاجاً سبلاً لعلهم يهتدون، وجعلنا السماء سقفاً محفوظاً وهم عن آياتنا معرضون) [سورة الأنبياء: 30ــ32].

ويفصل الله في القرآن الكريم مراحل الخلق والتكوين فيقول سبحانه: ( ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعاً أو كرهاً قالتا أتينا طائعين ) [ سورة فصلت : 10 ]

وهذه الحقائق لا يمكن للبشر أن يصلوا إليها إلا بخبر من عند الله تعالى.

أسرار البحار : 

ذكر الله جل وعلا في القرآن عدداً من الأسرار التي لا يمكن للبشر في ذلك الوقت أن يصلوا إليها ، مما يدلُّ على صدق النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، ومن ذلك أنه أخبر عن وجود حاجز داخل البحار يفصل بين الماء الحلو والماء المالح أو بين مياه البحار بعضها عن بعض، قال تعالى: (مرج البحرين يلتقيان، بينهما برزخ لا يبغيان، فبأي آلاء ربكم تكذبان) [ سورة الرحمن : 19 ــ 20 ].

وقد توصل العلمُ الحديث إلى وجود حواجز داخل البحار تفصل بين أنواع من المياه، وهو ما أخبر عنه القرآن قبل أكثر من 1400 عام من الآن.

أسرار في الطب :

بين الله تعالى في القرآن عدداً من أسرار الطب، ومن ذلك ما ذكره الله تعالى في قوله عن النحل: ( يخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ) [ سورة النحل: 69].

وقد توصل الأطباء الآن إلى فوائد علاجية عظيمة لعسل النحل مما جعلهم يستخدمونه كعلاج في كثير من الأمراض وفي حالات الحروب.

إن هذه الحقائق وغيرها كثير مما ورد في القرآن دالة على كون هذا القرآن نزل من عند الله تعالى، والبشرية كلها عاجزة عن الإحاطة بهذه الحقائق الوصول إلى ماهيتها وأسرارها، فهل يعقل أن يكون هذا القرآن من عند رجلٍ أمي عاش في بيئة أمية لم يذكر التاريخ عن أسلافها تقدماً في فنون علوم الكون أو النفس البشرية؟!.

وصدق الله إذ يقول: ( قل أنزله الذي يعلم السر في السماوات والأرض إنه كان غفوراً رحيماً ) [ سورة الفرقان : 6 ].

 
تحميل



  • تعليقات الموقع
  • تعليقات الفيس بوك
اترك تعليق
اسمك:
التعليق:
صورة تحقق
غير مفهوم؟ اضغط للتغيير
لا توجد تعليقات حالياً .

كيف ترى الموقع بحلته الجديدة ؟

برجاء الإنتظار ...
أدخل بريدك الإلكتروني

Fahad_Alwahbi@

   
جميع الحقوق محفوظة الدكتور فهد الوهبي