الصفحة الرئيسية الأخبار السيرة الذاتية معالم المدينة
 
تفسير آيات الأحكام 2   مذكرة قواعد التفسير   نحو تدبر صحيح لكتاب الله   التاريخ الإسلامي المفتوح.. نافذة على على التاريخ   بحث أحدث تقنيات الحاسوب والأجهزة اللوحية ودورها في تطوير الدراسات القرآنية   مقرر الإعجاز البياني للقرآن الكريم لطلبة الانتساب   مقرر الاستنباط لطلبة الانتساب   مقرر التفسير التحليلي (3) لطلاب الانتساب   مقرر مشروع التخرج لطلاب الانتساب   واجب تدريب على التدبر  
الدكتور فهد الوهبي يحصل على الشهادة الاحترافية في التحكيم من مركز التحكيم التجاري
قريباً برنامج (حديث القرآن) مع الدكتور فهد الوهبي
داخل الحرم
على جبل الرماة أثناء تصوير لقناة الشارقة
1,733,107
  1. معالم المدينة
  2. المدينة الطيبة والمعالم الأثرية

المدينة الطيبة والمعالم الأثرية

أضيف بتاريخ : الجمعة, 10 يناير 2014  |   عدد المشاهدات : 2813

هذه طيبة .. تحتضن في حرمها قلوب المحبين .. تتراءا كالعروس لكل قادم في كل حين ... أَسَرَتْ كلَّ مؤمنٍ بحبها .. هي كلُّها بأوديتِها وجبالِها وآبارِها ونخيلِها ومساجدِها مدادٌ كُتِبَ به تاريخُ هذه الأمة العظيمة ... المطلُّ على كلِّ جبل ، والواقفُ في كلِّ وادٍ ، والمتعبدُ في كلِّ مسجد ، يجد رَوحَها وعبيرَها الخاصَّ بها .

يجتمع في هذه المدينة أهلُها وقلوبٌ كثيرةٌ آبقةٌ من أصحابها .. يتنفسون فيها الإيمان ويستنشقون فيها عبير الطمأنينة ..

أما معالمها وآثارها فأكثر من أن تحصر في هذه المقالة .. وأكبر وأوضح ما يفجأك في ذاكرتك عن المدينة هو ذلك المسجد الخالد ، والمعلم الإيماني الكبير ، والصرح الدعوي النبوي ، مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

هناك بين هذه الجبال الحرَّاسِ العظام ، وفي وسط المدينة يقع المسجد النبوي .. جمال الإيمان والعبادة والتزكية الروحية ... وإذا ولجت أبوابه فتذكر تلك الخطب الرنّانة والمواعظ الإيمانية لأفضل خطيب وأفضل إمام عليه الصلاة والسلام ... هناك اجتمع الصحابة الكرام مع أفضل معلم وخير مربٍّ ..

وبين المنبر إلى بيت النبوة قد ركعت ألوف الركعات في روضة من رياض الجنات .. هناك ربط أبو لبابة نفسه ، وهناك كان مكان حرس رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ومحراب الإمام الأول الذي صلى فيه عشرَ سنوات ، كم سجدةٍ فيه ، كم ركعة لله قد ركعت فيه ، ألوف وألوف ... لامست تربته جبين الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ..

وإذا ما وقفت داخل الروضة الشريفة فأنت تقف مكان صحابي جليل صلى خلف أفضل إمام ..

وإذا التفتَّ شرقاً فهناك الحجرات المليئة بنور الإيمان ، في ذلك المكان كانت حياته عليه الصلاة والسلام .. قيامه وصلاته .. تهجده وبكاؤه .. هناك كنَّ أزواجه الطاهرات المطهرات .. في ذلك المكان كانت أمهات المؤمنين يعايشن أفضل المرسلين .. في تلك البيوتات الصغار كانت أفضل حياة .. وأعظم سعادة ..

ثم هي الآن تحوي نجوم الإسلام ومشائخه وقادته .. في داخل الحجرة وعلى بعد أمتار منك .. الجسد الشريف .. وبجواره خليفته الأول الصحابي الكريم أبو بكر ، ثم خليفته الثاني الصحابي الجليل عمر بن الخطاب ، في هذه الحجرة روضة من رياض جنة الآخرة حيث أولئك القوم في نعيم مقيم ..

وفي المسجد النبوي آثار كثيرة .. وهو موطن بعث السرايا والجيوش وتعليم الناس واستقبال الوفود .. وهو يحوي الآن بعض ما كان خارجا عنه من الآثار القديمة ...


  • تعليقات الموقع
  • تعليقات الفيس بوك
اترك تعليق
اسمك:
التعليق:
صورة تحقق
غير مفهوم؟ اضغط للتغيير
لا توجد تعليقات حالياً .

هل تستطيع التفريق بين التدبر والاستنباط من القرآن الكريم

برجاء الإنتظار ...
أدخل بريدك الإلكتروني

Fahad_Alwahbi@

   
جميع الحقوق محفوظة الدكتور فهد الوهبي